الثلاثاء , نوفمبر 21 2017

تجلى التجليات

شعر : محمد الشحات*

الى روح الغيطانى التى لا زالت ترفرف حولنا

هل حان وقتك ياغريب ،

فإن نظرتك فأصطحبنى ،

ثم لا تغلق جفونك

علّنى أخلو لوجهك برهة

لأرى بصدرك

ما اختفى من عنفوان

هل كنت تعرف قبل ،

أنك راحل

فتركت روحك

ترتمى

فى حضرة الأسرار

تصعد حيث لا زمن

يضمك أو مكان

فاذا تجلينا

وغادرت أرواحنا أجسادنا

وتمايلت أبداننا

وتبدلت ،

فى حضرة المحبوب ،

هل حقا سنملك روحنا

فاترك لنا ما قد نراه

فأنت تحمل كل شىء ،

كنت أنت رأيته

وكشفته ،

وعرفت أن الموت

صمت القلب

لا صوت الرحيل

ورأيت وحدك كيف يكتمل المسير

وكيف تبدو فى يديك ،

نواقص الأشياء

ورأيت وجه الموت

فجلست تسأل ،

هل سنحمل،

بعض ما عشناه ،

تصعد روحنا

فى برزخ ،

فاذا أردنا أن نصاحبها ،

فهل سنعيدها ،

أم سوف نتركها،

أنا لن أرى ما قد رأيت ،

فدع لنا

ما كنت تعرفه ،

فاذا نظرنا حولنا ،

هل سوف نكشف ،

ما كشفت ،

وهل سيملؤنا ،

انتفاض القلب ،

وجد الوجد ،

حامت حولنا،

فتكشفت أرواحنا،

فاترك لنا عينيك ،

عليّ عندما ،

أخلو لوجهك برهة ،

فأرى بقلبى ،

كل ما أخفيته .!

ـــــــــــــــــــــ

حدائق القبة 23اكتوبر 2015

 

*شاعر مصري

عن المحرر

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

شاهد أيضاً

على الطريق

نظم : اسامه محمد زامل* من بحر الرجز ******** على الطريق… تطايرُ الاحلام منّا كالوريْ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *