الثلاثاء , ديسمبر 12 2017

حكايا أنين الليل

بقلم : أشرف أحمد غنيم

حزيران الذى أذاقنا
خريفنا
لماذا تذيقنا حساء الذبول
وسقوط الأوراق
مطايا ويلات البكاء
والرؤى الخرقاء
هجمات أحزان
بلا خدود البواكى
ولا تحن لنا سوى التهام أحزاب الديدان
وصوت الأرض ضحايا
أنثى تلحن الكلمات
كيف ننساها
وهى تسقى جذورى من شفتيها
من عرق الضحى
الرابض فى الأعالى
والكلاب تركض
عيونها
فى ظهرى النحيل
ترشقنى أنصال التوابيت
السم الزعاف
حكايا أنين الليل الطويل
بيروت الأنثى الجميلة أنجبتنى من شفتى الكرز المثلج
فى خنادق المخيم
وأنا فى غار الرحم
أركض
نهر السماء الزرقاء يفر إلى مصب البحار
الخوف شتات
والترانسفير يحلقنا من شقشقة السراب
أمى تلملم فساتينها البيضاء تحت مشابك السحاب
والفضاء يسأل هل عدت مسد
من نقوش تربطنا بالأكفان وموات قديم
الأدوار التى لا يقوم بها سوى الغيمات السوداء
معكوسة بسخاء
وكم تبخرنا بلبانها المر
من الشياطين المرتدية ملابسنا
وهى أهلة أقمارنا تصعد على جدران
ظننا أنها تأوي عهود غليظة على براهين النقاء
وتمشى خطونا
نحو القدس
ودمائنا أعراض يرسم بها “نتينياهو” النبى الكذاب
جسر دينه المحيض
إلى خرائط بلاده الكاذبة فى أسراب سراب خرائبنا
كيف لا أعشقك يا صدر يخفق بنبضى
ويشقشق من روحك ألقى
وصوتك لا يرحل من أذنى

عن المحرر

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

شاهد أيضاً

إن تسألوا عن حــبــيــبــتي الغــالـــيــه

سمير خلف الله* في البحر البسيط إن تـــسألـــوا عــن حبــيــبــتي أقـلْ ها  *** هـي مـــشـــغــــول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *