الموقع

الحكومة تنقلب علي الشعب

أحمد  خفاجي*

عندما  ظهرت  الولايات  المتحدة الأمريكيه  إلي  الوجود  بعد  حرب  الاستقلال  عن  بريطانيا،  أراد  واضعو  الدستور  الأمريكي  أنذاك تأمين الشعب  الأمريكي  ضد  الديكتاتورية وضمان حياة  ديمقراطية له، ومن  أجل  ذلك  إفترضو إمكانية إنقلاب  الحكومه  علي  الشعب وتلاعبها  بالإجراءات  الديمقراطيه فوضعو في  الدستور  الأمريكي بنداً  يعطي  الحق للمواطنيين  الأمريكيين  في  إقتناء  الأسلحه  وحيازتها  للدفاع  عن  أنفسهم  إذا  انقلبت  الحكومه  علي  الشعب .. وهذا  معمول  به  حني  يومنا  هذا، ومن هنا  نفهم  أن  فكرة  إنقلاب  الحكومه  علي  الشعب ليست  فكرة  جديدة  أعرضها لأول  مرة، بل  إنها فكرة متأصلة  في  فكر  صناعة  الديمقراطيه في العالم  المتقدم ,بل إننا  نجد  في  هذه  الفكره  وفي  تطبيقها  سرا  من  أسرار  تقدمهم  وتعليلا  لتخلفنا.
تُظهر  إنتخابات مجلس الشعب 2010 بجلاء  إنقلاب  الحكومه  في  مصر  علي  الشعب  المصري  وعلي  الدولة  المصريه , البعض  يُطلقون  عليها  حكومة  الحزب  الوطني  وأنا  لا  أميل إلي  إستخدام هذه  التسميه  لأنها  نوع من  أنواع  الخداع الإعلامي , علينا  أن  نسمي  الأشياء بمسمياتها  الحقيقيه  لأنه لا  يوجد في  مصر  حزب  حاكم  بالمعني  المؤسسي  للحزب , بل  يوجد  تجمع  من  أفراد  حول  شخص رئيس  الدوله أو  أسرته  الكريمه  لأسباب  لا  علاقة  لها بأي فكر  حزبي، ولو  كان  الحزب  الوطني  مؤسسة  حزبيه  بالمعني  الصحيح  ولو  كانت  هذه  المؤسسه  تعاني من  فساد  يمكن  إصلاحه  لكان  الحل  أن  يلتحق  شرفاء  الوطن بهذا  الحزب  ويصلحونه  من  الداخل , ولكننا  نعلم  يقينا  أنه  ليس  حزبا وأنه ليس  مؤسسة  وأنه  لا  مكان  فيه إلا  لتلقي  الأوامر  وتنفيذها، ومن  هنا  نقرر  أنه  ليس  هناك  حزب  يحكم  بل  إن  هناك  حكومة  تستقطب  حولها  مجموعات  من  المستفيدين والمنفذين لأوامرها وتسميهم  حزبا بديلا  عن  تسميتهم  بالعصابه  أو  الشله  , لذا  فإنه  من  الأمانه  العلميه  أن  نتحدث  عن  حكومة  الرئيس  مبارك التي  انقلبت  على  الدولة  المصرية وانقلبت على الشعب  المصري.

إنقلبت  حكومة ال  مبارك علي الدولة  المصرية عندما  تلاعبت  بدستورها، وعندما  لم  توقر  أحكام  محاكم  الدوله  وإمتنعت  عن  تنفيذها , وعندما  أصرت  علي  إهدار  مواردها  بوهب  الغاز  المصري لإسرائيل دون  مقابل، وعندما  ارتضت دور  الكومبارس  للدولة  المصرية  في  المنطقة  العربية  وعندما نزلت  إلي  حضيض  توظيف  المجرمين  واللصوص  والبلطجيه  من  أجل  الحفاظ  علي  وجودها  السياسي.

انقلبت  الحكومة  علي مؤسسات  الدولة  المصرية  وهي  تمنع  المندوبين  من  دخول  لجان  التصويت بحجة  أن  توكيلاتهم  مُستخرجة  من  الشهر  العقاري، تلك  المؤسسة  التي  تتبع  وزارة  العدل  وهي  نفس  الوزاره  التي  قيل  لنا  أن  الإنتخابات  تتم  تحت  سلطتها.

إنقلبت  حكومة  ال  مبارك  علي  الشعب  المصري عندما حرمته  من  حقه  الطبيعي  في  إختيار  ممثليه في  مجلس  الشعب , وعندما  حاولت التعامل  معه  علي  أنه  شعب  غبي  وأعمي  وخرج سماسرتها علينا  يفندون  أدلة  التزوير  الفج  تلك  الأدلة  الثابته  التي  لا  تُغفلها  عين  مراقب .

إنقلبت  حكومة  ال  مبارك  علي  الشعب  المصري  مرة  أخري  وبانت  عورتها  ومضت  في  مسلسل  التوريث خطوة  أخري وأجرمت  في  حقنا  جميعا  مع  سبق  الإصرار  والترصد وسيعلم  اللذين  ظلمو  أي  منقلب  ينقلبون

*كاتب من مصر

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق