ثقافة النثر والقصيد

روح الفضيلة

شعر سالم بن رزيق بن عوض*

قد نغني من المعاني النبيلــــــــــــــــة
منظرٌ فاتنٌ ! وعينٌ كحيلــــــــــــــــــــة !
وجمالٌ من الطراز الموشــــــــــــــــــــــــى
يتهادى على الرياض الجميلـــــــــــــة
وفتونٌ مترجم للبـــــــــــــــــــــــراءات
وطهر الخليل يهوى الخليلــــــــــــــة
وشعور حر الفؤاد المفــــــــــــــــــــــــدى
يتراءى على ضفاف الخميلـــــــــــــة !
****
قد نرى الورد في الريـــــــــــــــــــاض
خدودا باسقات على الشفاه القتيلــــــة
ونرى الزهر في الغصـــــــــــــــــــــون
عيوناً ناعسات على الفتاة النحيلــــــــة
ونرى في التخوم وجه العـــــــــــــذارى
عنفوان الحياة تزجي هديلــــــــــــــه

والهدوء الهدوء يغشى السواقـــــــــــــي
فيلسوف على الظلال الظليلــــــــــــة
****
يطلب المرء من أمانيه دنيــــــــــــــــــــا
وهو يشقى على السفوح الذليــــلــة
رأسه من تراب أرض الحزانــــــــــــــــــى
وعلى رأسه الدعاوى العليلـــــــــــــة
تحت رجليه للصخور أطيــــــــــــــــــــط
يتراءى على البقاع الطويـــــــــــــــلة
سكن الهم في شغــــــــــــــــــــــاف رؤاه
فهو ابن الهموم فكرا وحيــــــــــلة!
****
يرقب الطير في السموات تشـــــــــــــــدو
وعلى شدوها الدموع الثقيلـــــــــــة
تعزف الفن في الفنون وتسمـــــــــــــــــــو
وتغني لها النفوس الجليلــــــــــــة

فتزف الرياض طهر معانيهــــــــــــــــــــا
وأشواق حسنها ومقيلـــــــــــــــــه
والغرام الكبير بين مغانيهــــــــــــــــــــا
أسير لنفس هذي الدليلــــــــــــــة
****
كم يقول الزمان للناس قـــــــــــــــولا
عامرا ! غامر المعاني النبيلــــــــــــة
وتحيي الأيام وجه الليـــــــــــــــــــــالي
والليالي على الزمان الدخيلـــــــة
تفتح الباب نحو ليل بهيـــــــــــــــم
لا يرى فوق رأسه إكليلــــــــــــــــه
كلما هزت الرياح الموانــــــــــــــــــي
أيقضت في الرفاة روح الفضيلــــــــة !
****
شاعر سعودي ـــ جدة

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق