ثقافة النثر والقصيد

يهفو إليه فؤادي

مختارية بن غالم
يهفو إليه فؤادي ما يزالُ به
إن رحتُ أنسى يردّ القلب ذكراهُ
.
هذا الذي سكن الأضلاعَ معتقدي
لو غاب عني بنى التّحنان مبكاهُ

لن يُطفئ الدمع جمرَ الهجرِ يا لهفي
لو يعلم الخلُّ ما تجني خطاياهُ
.
أوّاهُ من عتْبِ قلبي كم يُعلِّلُني
إذا ذكرتُ حبيبًا طالَ منفاهُ
.
آنستُ منه حديثا ليس ينكرني
إذا مررتُ به أيقنتً معناه
.
أو رحتُ أقرأُ في كفّي خطوط غدي
وجدتُ طيفا لمن في القلبِ سكناه
.
ما كان يُهدي لمن تلقاهُ صبوتهُ
أو كان يُفضي لغيري ما تمنّاهُ
.
أغفلتُ ناسي وكل الخلقِ لستُ أرى
إلاّه ويحي ومن في القلبِ إلاّهُ
.
في كلّ دربٍ أرى الأبوابَ مغلقة
لكنّ تُفتّحُ إمّا رحتُ ألقاهُ
.
عيناه تُفضي لبعضِ الحينِ ثورتها
والبعض يُخفي حنينا ظلَّ يخشاهُ
.
هذا الفؤاد لأرضِ الخلِّ ينسبُني
يُتمي أراه إذا أنكرتُ مسراهُ
.
ما انفكّ هذا الهوى يسقي لواعجنا
عسى بيومٍ سنجني ما زرعناهُ

الثقافة

المجلة الثقافية مجلة جزائرية، غير ربحية تسعى إلى خلق فضاء ثقافي وأدبي جاد، وفاعل، ترحب بكل الأقلام الجزائرية والمغاربية والعربية، فهي منكم وإليكم، لا تشترط المجلة من السادة الكتاب سوى النزاهة

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “يهفو إليه فؤادي”

  1. سطور بمعاني جميله جدا ,, سلم الذوق الرفيع ودمتم بألف خير ان شاء الله ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق